يتهكم على مسنة.. ولكن الرد؟!

0
85
شاهد فيديو - أفكار اليوم

احترام الأم واجب حتى على الغرباء، فلا يحق لأي كان أن يسيء إليها، خصوصا إذا كانت طاعنة في
السن أو تعاني من المرض.

فقد أظهرت لقطات من كاميرا مراقبة رجلا يلكم شابا فيطرحه أرضا دون أن يقدر على الحراك، بعد أن
أساء الشاب إلى والدة الرجل وتهكم عليها، بحسب ما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

المثير أيضا أن الشاب، وكان برفقة صديقه، كان يسيء إلى المرأة الطاعنة في السن،والتي تعاني من
متلازمة الألم العضلي المتفشي أو الفيبرومالغيا، كان يقف على باب منزل المرأة.

وأظهرت اللقطات المرأة وهي تقف مع حفيدتها الرضيعة في العربة على مدخل منزلها في ميدلزبوره
مع شابين.

بعد قليل وصلت سيارة، وقفز منها رجل بعد أن رأى الشابين وهما يسخران من المرأة، التي تبين أنها والدته.

وسارع الابن، الذي كان عائدا إلى المنزل بعد أن انتهى من حصة تدريبية في كرة القدم، إلى الداخل بعد أن تقدم أحدهما وهو يحاول أن يتحدث معه، فوجه لكمة لأحدهما، انتهت بإسقاطه أرضا، وصرخ في الشاب قائلا “كلام فارغ.. يجب عليك ألا تتحدث مع والدتي بهذه الطريقة”.

وظل الشاب على الأرض من هول الضربة وقوتها، ويبدو أن الصراخ أيقظ شقيقه الأكبر، الذي كان نائما
في المنزل في تلك اللحظة.

وشوهد الأخ الأكبر وهو يجر الشاب الملقى على الأرض إلى خارج باحة المنزل، فيما سحل بنطاله إلى
ما دون الركبتين.

وقال شقيقهما الثالث، الذي لم يكن موجود في المنزل في الأثناء “لقد وصل شقيقي بعد أن انتهى من التدريب على الكرة ليجد شابين يهددان والدتي ويحاولان الدخول إلى المنزل، فيما تحاول أمي أن تقنعهما بالذهاب من دون جدوى”.

وأضاف “الله أعلم ماذا كان سيحصل لو لم يكن أحدا في المنزل في تلك اللحظة”.

ويبدو أن الأم لم تكن تعي أن ابنها الأكبر كان نائما في المنزل في أثناء ذلك. كذلك أظهرت اللقطات
الشقيق الأكبر وهو يوجه صفعة للشاب الآخر.

أترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here