قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتن ، الاثنين، إن تسليم منظومة صواريخ “إس 400” الروسية للدفاع الجوي 
إلى تركيا تمثل أولوية لموسكو، وذلك عقب محادثات مع نظيره التركي رجب طيب أرودغان في موسكو.

وأضاف بوتن عقب لقاءه أردوغان في موسكو “أمام بلدينا مهام لتعزيز التعاون في المجال العسكري التقني​​​. في
المقام الأول، يدور الحديث عن تنفيذ عقد توريد منظومات صواريخ إس-400 تريومف المضادة للجو”.

ونقلت وسائل إعلام روسية عن بوتن قوله “توجد أمام بلدينا مهام جسام تتعلق بتعزيز التعاون في مجال الصناعات العسكرية”.

يأتي ذلك بعد ثلاثة أيام من تجديد أردوغان الذي يزور موسكو للمرة الثالثة منذ بداية العام الحالي، رغبته في
الحصول على منظومة إس-400 رغم تحفظات واشنطن.

وتحث إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب تركيا على الاختيار بين منظومة الدفاع الروسية ومقاتلات إف-35
التي ترغب أنقرة أيضاً في الحصول عليها. وعلّقت توريد معدّات مرتبطة بهذه المقاتلات إلى الحكومة التركية.

وسبق لواشنطن التي تخشى من تمكّن البطاريات الروسية من اختراق البيانات التكنولوجية للمقاتلات الأميركية 
وحلف شمال الأطلسي “الناتو”، أن عرضت على أنقرة صواريخ باتريوت الأميركية كبديل.

وتؤكد واشنطن أيضاً أنّ النظام الدفاعي الروسي لا يتواءم ومعدات حلف شمال الأطلسي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here