المملكة العربية السعودية وموريتانيا توقعان مذكرة تفاهم لتعزيز القيم المعتدلة في المجتمع

0
121
KSA, Mauritania

جدة: وقعت وزارة الشؤون الإسلامية السعودية يوم الأحد مذكرة تفاهم مع وزارة الشؤون الإسلامية الموريتانية لزيادة التعاون في مختلف المجالات وتعزيز مفاهيم الاعتدال في الإسلام.

وقد تم توقيع مذكرة التفاهم بين وزير الشؤون الإسلامية السعودي الشيخ عبد اللطيف آل الشيخ ونظيره الموريتاني أحمد ولد أهل داود في مقر وزارة الشؤون الإسلامية في الرياض.

تضمنت مذكرة التفاهم تسع مقالات رئيسية. ويتوخى التعاون في التعريف بالإسلام وموقفه من القضايا المعاصرة ، وخدمة القرآن الكريم والسنة النبوية ، والتعاون في شؤون المساجد ، وبناءها وصيانتها.

بالإضافة إلى ذلك ، سيعمل الجانبان بموجب مذكرة التفاهم هذه على اعتماد واقتراح برامج لتفسير وتعزيز مفاهيم الاعتدال في الإسلام ومساعدة تقدم وتطور الأمة الإسلامية في مختلف المجالات.

كما سيشارك الجانبان المعلومات ، وينسقان جهودهما خلال الأحداث الدولية ، والتعاون في إعداد الدراسات وإجراء البحوث المتعلقة بحماية وإحياء ونشر التراث الإسلامي.

كما نصت مذكرة التفاهم على أن يقوم الجانبان بتشجيع تبادل الزيارات على مختلف المستويات والمشاركة في الندوات والمؤتمرات الإسلامية التي تعقد في كلا البلدين وتشكيل لجنة مشتركة لتنفيذ مضمون مذكرة التفاهم.

وخلصت مذكرة التفاهم إلى أن التاريخ الهجري سيستخدم في جميع المراسلات بين الجانبين. تدخل مذكرة التفاهم حيز التنفيذ في تاريخ توقيعها بين الجانبين ، ويتم تنفيذها خلال خمس سنوات ، ويتم تجديدها تلقائيًا لمدة مماثلة ما لم يعلم أحد الأطراف الآخر أنه يرغب في تعديله أو إنهائه.

وقال الشيخ: “تأتي مذكرة التفاهم هذه تحت إشراف الملك سلمان والرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في إطار العلاقات التاريخية المتميزة بين البلدين خاصة في خدمة الإسلام والمسلمين”.

وأشار إلى ما تم إنجازه من خلال زيارة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان الأخيرة إلى موريتانيا ، والتي كانت أول زيارة لمسؤول سعودي كبير إلى موريتانيا خلال أربعة عقود لتعزيز العلاقات بين البلدين إلى مستويات غير مسبوقة.

وأشار الشيخ إلى أن مذكرة التفاهم سوف تعزز التعاون المشترك في مختلف المجالات ، وأشاد الوزير الموريتاني بالعلاقات القوية والعلاقات التاريخية بين البلدين وتعاونهما في العديد من المجالات ، كما أشاد بمواد مذكرة التفاهم التي وصفها بأنها مهمة وتاريخية.

أترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here