ارتفاع عدد ضحايا تفجيرات سريلانكا

0
46
تفجير - افكار اليوم
ارتفع عدد ضحايا التفجيرات التي وقعت في سريلانكا أمس الأحد إلى 290 قتيلا ونحو خمسمئة جريح،
في حين دعا رئيس الوزراء إلى اجتماع لمجلس الأمن الوطني، وأعلنت السلطات اعتقال 13 شخصا بشبهة
التورط في التفجيرات.

وقالت الشرطة اليوم الاثنين -في بيان قدمت فيه أحدث إحصاء للضحايا- إن بين القتلى 36 أجنبيا.
وقال مسؤولون وتقارير إعلامية إن القتلى الأجانب من تركيا والصين والهند وهولندا.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها، كما لم تعلن السلطات أي تفاصيل تتعلق بالموقوفين المشتبه بهم.
لكن وزير الدفاع وصف الهجمات بأنها “عمل إرهابي من جماعات متطرفة” دون أن يذكر تفاصيل.

ورفعت السلطات صباح اليوم حظر التجول الذي فرضته في كل أنحاء البلاد عقب التفجيرات،
وحجبت معه شبكات التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل مثل فيسبوك وواتساب.

وأفادت وكالة رويترز أن جنودا يحملون أسلحة آلية انتشروا أمام الفنادق الرئيسية ومركز التجارة العالمي
في الحي التجاري بالعاصمة. وأعلنت السلطات إغلاق جميع المدارس الاثنين والثلاثاء.

ارتفع عدد ضحايا التفجيرات التي وقعت في سريلانكا أمس الأحد إلى 290 قتيلا ونحو خمسمئة جريح،
في حين دعا رئيس الوزراء إلى اجتماع لمجلس الأمن الوطني، وأعلنت السلطات اعتقال 13 شخصا
بشبهة التورط في التفجيرات.

وقالت الشرطة اليوم الاثنين -في بيان قدمت فيه أحدث إحصاء للضحايا- إن بين القتلى 36 أجنبيا. وقال مسؤولون وتقارير إعلامية إن القتلى الأجانب من تركيا والصين والهند وهولندا.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها، كما لم تعلن السلطات أي تفاصيل تتعلق بالموقوفين المشتبه بهم.
لكن وزير الدفاع وصف الهجمات بأنها “عمل إرهابي من جماعات متطرفة” دون أن يذكر تفاصيل.

ورفعت السلطات صباح اليوم حظر التجول الذي فرضته في كل أنحاء البلاد عقب التفجيرات،
وحجبت معه شبكات التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل مثل فيسبوك وواتساب.

وأفادت وكالة رويترز أن جنودا يحملون أسلحة آلية انتشروا أمام الفنادق الرئيسية ومركز التجارة العالمي
في الحي التجاري بالعاصمة. وأعلنت السلطات إغلاق جميع المدارس الاثنين والثلاثاء.

ومن مجموع سكان سريلانكا -البالغ عددهم نحو 22 مليون شخص- يمثل البوذيون 70%
والهندوس 12.6% والمسلمون 9.7% والمسيحيون 7.6%، وفقا للتعداد السكاني الذي أجري عام 2012.

وفي تقريرها لعام 2018 بشأن حقوق الإنسان بسريلانكا قالت الخارجية الأميركية إن بعض الجماعات
المسيحية والكنائس أبلغت عن تعرضها لضغوط لإنهاء تجمعات للعبادة بعد أن صنفتها السلطات بأنها العبادة للمسيحيين والمسلمين استنادا لما ذكرته مصادر لم يتم الكشف عنها.

أترك تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here